وزير التهذيب الوطني و إصلاح النظام التعليمي يشرف على تنصيب جماعة المدرسة الجمهورية على مستوى ولاية نواكشوط الجنوبية

1

أشرف وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، السيد، المختار ولد داهي صباح يوم الخميس بالمعهد التربوي الوطني، على تنصيب جماعة المدرسة الجمهورية على مستوى ولاية نواكشوط الجنوبية.

وتتكون هذه الجماعة من الفاعلين السياسيين والاجتماعيين والآباء ورجال الأعمال، يعين من ضمنها لجان لمتابعة الشؤون التربوية اليومية في المدارس على أن تختص كل لجنة بمتابعة مدرسة معينة.

وفي كلمة له بالمناسبة أكد معالي وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي السيد المختار ولد داهي أن تنصيب هذه اللجان يكتسي أهمية كبيرة بالنسبة لتفعيل وتنشيط عمل المدارس الأساسية بعد دخول المدرسة الجمهورية عامها الثاني، مضيفا أنها تمثل الجماعة المكبرة من الشعب الموريتاني من سياسيين واجتماعيين وآباء ووكلاء وفاعلين اقتصاديين وتربويين.

 

77

وقال إن الجميع مدرك بأن إصلاح أي بلد مرهون بإصلاح التعليم، مؤكدا أن إصلاح التعليم في موريتانيا يتطلب تحالف الركائز الأساسية التي يعتمد عليها البلد من طواقم تربوية وتأطيرية وسلطات إدارية والمنتخبين ووكلاء التلاميذ ومنظمات المجتمع المدني بوصف هذه الجهات تمثل قاطرة الإصلاح والضامن لتطبيق سياساته وموقعة عن المواطنين ومستفيده من خدمات التعليم ومناصرة للتعليم والمعلمين.

88

وذكر معالي الوزير بالأولوية التي يعطيها، فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني للتعليم عموما والمدرسة الجمهورية خصوصا.

وأشار إلى أن الدولة بذلت جهودا كبيرة في السنوات الأخيرة في مجال زيادة أعداد الأساتذة والمعلمين والمؤطرين والزيادات المطردة لمكافآت المدرسين

وتشييد العديد من المؤسسات التعليمية وزيادة القدرة الاستيعابية للمؤسسات التعليمية القائمة واستحداث العديد من البرامج والمشاريع بهدف تحسين جودة التعليم.

وفي الأخير شكر السلطات الإدارية والتربوية والمنتخبين بولاية نواكشوط الجنوبية الذين انتخبوا هذه الجماعة المناصرة للتعليم.

وقد جرى التنصيب بحضور الأمين العام للوزارة ووالي نواكشوط الجنوبية ومنتخبيها ومسؤولي القطاع.