وزير التهذيب يفتتح من أكجوجت أعمال أيام تفكيرية حول أدوات التسيير التربوي


اكجوجت 25/01/2022
أشرف معالي وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي السيد،محمدماء العينين ولد أييه اليوم الثلاثاء بمدينة أكجوجت على افتتاح الايام التفكيرية لإنتاج أدوات التسيير التربوي ومجانسة التنظيم الإداري لمدارس تكوين المعلمين.

وفي كلمة له بالمناسبة، اشاد معالي الوزير بأهمية هذه الأيام التي تأتي بعد إطلاق ورشات عديدة لإصلاح اختلالات النظام التربوي، و أسست لإ صلاح شامل يرتكز على المهنية والتشاور، مضيفا ان القطاع اليوم بصدد إنتاج دعامات تربوية هامة ستشكل مرجعا وموجها لعمل المكونين، وستزودهم بالعدة المهنية التي تمكنهم من أداء مهامهم على اكمل وجه.

وقال ان إصلاح النظام التربوي يحتل مكان الصدارة في إهتمامات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، المجسدة في برنامجه الإنتخابي الذي تعهد فيه بإرساء مدرسة جمهورية تضمن تعليما نوعيا شاملا ومنصفا لجميع الأطفال الموريتانيين.

واشار معالي الوزير إلى أن قطاع التهذيب الوطني أطلق عدة ورشات تستهدف الإصلاح الشامل للنظام التربوي الوطني من خلال تشاور وطني ناجح حصل فيه إجماع غير مسبوق حول القضايا ذات الأولوية بالنسبة للتعليم.

بعد مراسيم الافتتاح عقد معالي الوزير اجتماعا بالمكونين للاستماع لآرائهم واقتراحاتهم، حيث عبرلهم عن استعداده لحل جميع المشاكل التي تعيق عملية الإصلاح.

من جانبهم أكد المكونون على أهمية هذا النوع من الورشات التي تدخل في صميم التكوين والتدريب، وانعكاسه الإيجابي على التحسين من المردودية التربوية بشكل عام، كما عبروا عن ارتياحهم لمثل هذه اللقاءات.

جرى الافتتاح بحضور مسؤلي سلطات ولاية إنشيري وعددمن مسؤولي قطاع التهذيب الوطني.آخر تحديث : 25/01/2022 20:20:51


الجمهورية الإسلامية الموريتانية
وزارة التهذيب الوطني والتكوين التقني والاصلاح

جميع الحقوق محفوظة - حقوق الطبع والنشر © 2020